تحليل وضع (الشيعة) في الأولى

بو_علي

عضو بلاتيني
هل شكل او سيشكل التراكمه و الحساويه قائمه في الدائره الاولى في هذه الانتخابات كما جاء في اخبار انتخابات عام 2008 ؟






معلومات عن قائمة شيعية تضم التراكمة والحساوية في «الأولى»




( من جهة اخرى بعد استياء البحارنة والقلاليف من تشكيل القوائم الشيعية في الدائرة الاولى اكدت مصادر مطلعة لـ «الوطن» انه بعد اعلان


خوض سيد حسين القلاف للانتخابات بالدائرة الاولى تم الاتفاق على تشكيل قائمة رابعة للشيعة



تضم جميع اطياف الشيعة ويكون من مرشحيها الوزير السابق صلاح خورشيد ومرشح يمثل التراكمة ومرشح يمثل الحساوية. )
اجزملك ان القوائم حتى لو شكلت ما راح يكون لها تأثير بقناعات الناس بالتصويت...يعني اذا اثرت على 10% من الناس زين...الناس مو قواطي حتى تصوت عمياني لأي قائمه متفق عليها بين المرشحين..الناس تشوف الأصلح و تصوتله
 
مازلت أتبنى نفس التحليل



الحساوية كتلة وحدة 8000
العيم قبائل شتى متفرقين مما لا يجعلنا نعاملهم ك13000


عموماً .. مهما كانت التوزيعة .. إلا إنني أراهم يعتمدون على هذا التقسيم (العرقي) وليس على (مرجعياتهم الدينية) .


الوضع معقد .. كنا نتمنى تحليل أخ أو أخت من الشيعة لكن التكتم سائد !

إختي: أول شي أتمنى تبتعدين عن أي تعليق يثير الكراهية والحزازيات، بالنهاية كلنا عيال ديرة وحدة وأرجو أن تراعي أن هناك مخلصين ووطنيين من كل طائفة كما أن هناك طائفيين وفاسدين.
ما أتكلم عن هالتعليق ولكن عن تعليقات أخرى.

بالنسبة للعيم وتقسيماتهم وتوزيع أصواتهم:

الأغلبية الساحقة تصوّت حسب قناعتها بالشخص (توجهات وأفكار) وأحياناً حسب التيار.

البعض يفضل من لديه صبغة طائفية ويركز على قضايا المذهب كعاشور.
والبعض الآخر ينتخب عاشور لأنه من جماعة الشيرازي.

سيد عدنان ولاري لهم شعبية كبيرة بسبب التيار الذي ينتمون له،
سيد عدنان متحدث ومنطقي... أقنع الكثير عندما كان في صف المعارضة، والآن حتى مع وقوفه مع الحكومة استطاع إقناع غالبية الشارع الشيعي بصحة موقفه (الشارع الشيعي أصلاً غالبيته تعاطف مع الحكومة بسبب نوعية المعارضة حالياً)

حسن جوهر ما زالت حظوظه جيدة وإن قلّت.. آنه واحد راح أصوت له،
جوهر لا ينتمي لأي تيار سياسي.. وأصوله من مدينة (لُر) التي لا تشكل إلا نسبة قليلة من العيم في الكويت.. ما أعنيه أن الأصل ليس مهم عند الشيعة العيم في خياراتهم.

يمكن الاستثناء الوحيد عند التراكمة.. عندهم نوع من التعصب ويفضلون التصويت لمرشح من التراكمة.. طبعاً الكلام لا ينطبق على الجميع ولا الأغلب.. ولكن فقط مقارنة بباقي الأصول العيمية التي لا تقيم وزناً للأصل.

الخلاصة:
الأغلب يصوت حسب شخصية المرشح ومواقفه وقدرته على الإقناع
البعض يصوت حسب التيار السياسي (ينطبق فقط على جماعة عاشور وجماعة سيد عدنان ولاري)
القليل يصوت حسب مرجع المرشح.. خاصة لعاشور أو لعدنان ولاري لأن الكثير من ربعهم متعصبين لمراجعهم
القليل جداً يصوت حسب الأصل
 

رؤى

عضو بلاتيني
يقال .. والله أعلم


ان الشيعة اتفقوا على :

النساء يصوتون ل4

الرجال يصوتون ل4


ويكون الهدف 8

إشاعات .. لم يحصل

دخلنا وصوتنا كل واحد حسب قناعاته ..

الى أمس بإجتماع عائلي .. سألنا إذا كان في تركيز على اسماء معينه أو لا .. الإجابه كانت لا .،

لكن في إصرار إن ما نضيع ولا صوت .. مو كل واحد يصوت لصاحبه او جماعته وبس ..


 
وصول الشيعية الذين لا يتعاملون بالتقية او نسبة التقية عندهم منخفضة امر مهم لكشف حقيقة التربية الباطنية التي يتلقاها الشيعي من طفولتة وحقيقة وجود مواطنين يتبعون رئيس جمهورية ايران ونائب المهدي الغائب من اكثر من الف سنة
وصول المتطرفين لمصلحة اهل السنة لكشف الحقائق
 
يا اهل السنه ركزو على مناطق السنه في الدائره سلوى وبيان ومشرف ترى الاصوات قليله كلمت احد الاخوان في احدى اللجان اليوم العصر وقالي ان في لجنه فرعيه بمشرف المصوتين 129 من اصل 700 وشوي الرجاء التركيز مو باقي شي على اقفال الباب
 
معصوومة من الأول إلى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يا معصومة إضافة إلى الشيعة فزتي من أصوات السنة المتسامحين

،

لكن بعد أدائج الطائفي و وقوفج ضد كادر المعلمين ؟؟؟؟

هل نفعك ذلك ؟؟

للأسف يا معصومة ،

معصومة و هي وزيرة ، غير معصومة النائبة

الله يهديج ان شاء الله يكون درس لج
 
فاز أربعة من مرشحين العجم ( العيم ) في الدائرة الاولى ، اثنان منهم تراكمة و واحد دشتي و واحد بهبهاني ، و هم :



مرشحا العجم ( العيم ) التراكمة :



1 - احمد لاري : عيمي من التراكمة


2 - صالح عاشور : عيمي من التراكمة




مرشح العجم ( العيم ) البهبهانية :


1 - عدنان عبدالصمد : عيمي من البهبهانية



مرشح العجم ( العيم ) الدشتية :



1 - عبدالحميد دشتي : عيمي من الدشتية




و فاز مرشح البحارنة الوحيد و هو :



1 - حسين القلاف : بحراني






-------------------------------------------------------------------





الشيعة العجم ( العيم ) ينقسمون إلى :


التراكمه و البهبهانيه والقراشيه والبيرميه والاشكنانيه و اللوريه و الدشتيه


و البوشهري و الديلم والكازورونيه و البلوش





و أما الشيعة العرب فينقسمون إلى :



الحساويه و البحارنه و الشماليين



 
أعلى