طرائف فى البلاغة اللغوية

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
( 511 )
دموع قيس بن الملوح


ابن الملوّح يصف الدّموع :


وليسَ الذي يَجري مِنَ العَينِ ماؤُها ** ولكنّـها نَفْـــــسٌ تَــذُوبُ وتَقْطُــــــرُ
**
وصف عميق
:إستحسان::إستحسان:
 

Bowalied

عضو جديد
اخي الحبيب( يس ) لك كل الود والاحترام واعتذر علي تأخير الرد .
ان جئنا لتفصيل معاني المفردات المذكوره اعلاه فلن يسعنا المقام ولا المداد,
ولكن اعدك بالبدء في هذا المشروع من اليوم وانشالله اوافيكم به حين الانتهاء من الترجمه .
لك الود كثيفا .
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
اخي الحبيب( يس ) لك كل الود والاحترام واعتذر علي تأخير الرد .
ان جئنا لتفصيل معاني المفردات المذكوره اعلاه فلن يسعنا المقام ولا المداد,
ولكن اعدك بالبدء في هذا المشروع من اليوم وانشالله اوافيكم به حين الانتهاء من الترجمه .
لك الود كثيفا .
مع تحيتي وتقديري لك أخي بو وليد ما طلبته منك كان مزحة ومداعبة لا أكثر
ألكلمات مبهمة لنا وهذا ديدن فقهاء الماضي الذين يتبارون ببلاغتهم
ومن يريد التفسير هناك عشرات الطرق سواء من الفهارس أو من وسائل الإتصالات الحديثة
فلا داعي أخي الفاضل إجهاد نفسك
شكرا مرة أخرى لمشاركتك البليغة ونرجو التواصل
دمت بخير ومحبة
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
( 512 )
المتنبي مرجع معظم أمثال العرب


المتنبي ولد في العراق وعاش بسوريا و مصر في القرن الرابع الهجري
كل ما قاله ما زلنا نستخدمه و لم يترك اي موضوع


هو القائل : مصائبُ قومٍ عندَ قومٍ فوائدُ.
وهو القائل : على قدرِ أهلِ العزمِ تأتي العزائمُ. وهو القائل : وكلُّ الذي فوقَ الترابِ ترابُ.
وهو القائل : ما كلُّ ما يتمنى المرءُ يدركُهُ ✰ تجري الرياحُ بما لا تشتهي السفنُ
وهو القائل : لا يَسلَمُ الشرفُ الرفيعُ من الأذى حتى يُراقَ على جوانبِهِ الدَّمُ
وهو القائل : إذا أنت أكرمتَ الكريمَ ملكْتَهُ ✰ وإن أنت أكرمتَ اللئيمَ تمرَّدا


وهو القائل : أعزُّ مكانٍ في الدُّنى سـرْجُ سابِحٍ ✰ وخيرُ جليسٍ في الزمانِ كتابُ
وهو القائل : فلا مجدَ في الدنيا لمن قلَّ مالُهُ ✰ ولا مالَ في الدنيا لمن قلَّ مجدُهُ
وهو القائل : ومِن العداوةِ ما ينالُكَ نفعُـهُ ✰ ومِن الصداقةِ ما يَضُرُّ ويُؤْلِمُ
وهو القائل : وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ ✰ فهي الشهادةُ لي بأني فاضلُ
وهو القائل : وإذا لم يكنْ مِن المـوتِ بـدٌّ ✰ فمن العجزِ أن تكون جبانـا
وهو القائل : إذا غامرتَ في شرفٍ مرُومٍ ✰ فلا تقنعْ بما دون النجـومِ
وهو القائل : وعَذلتُ أهلَ العشقِ حتَّى ذُقْـتُـهُ ✰ فعجِبتُ كيف يموتُ من لا يعشقُ
وهو القائل : فقرُ الجهولِ بلا قلبٍ إلى أدبِ ✰ فقرُ الحمارِ بلا رأسٍ إلى رسنِ
وهو القائل : وإذا كانت النفوسُ كبـارًا ✰ تعبت في مُرادِها الأجسام


وهو القائل :
أغايةُ الدينِ أن تَحفوا شواربكـم ✰ يا أمةً ضحكت من جهلِها الأممُ
والقائل : لا بقومي شرفتُ بل شرفوا بي ✰ وبنفسي فخرتُ لا بجدودي
والقائل : أنا الذي نظـرَ الأعمى إلى أدبي ✰ وأسـمعتْ كلماتي مَن به صممُ
ـــــــــــ فالخيــلُ والليلُ والبيداءُ تعـرفُني ✰ والحربُ والضربُ والقرطاسُ والقلمُ
–––– ما أبعدَ العيبَ والنقصانَ من شرفي ✰ أنا الثُّريــا وذانِ الشيبُ والهـرمُ
( 512 )
المتنبي مرجع معظم أمثال العرب
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
فالخيــلُ والليلُ والبيداءُ تعـرفُني ✰ والحربُ والضربُ والقرطاسُ والقلمُ
الصحيح في هذا البيت من الشعر حسب معرفتي كالأتي :
الخيل والليل والبيداء تعرفني ... والسيف والرمح والقرطاس والقلم
ويقال بأن هذا البيت تسبب في قتله عندما أراد الهرب من اللصوص فعايروه به
فرجع لهم يعاركهم خوفا من المذله فقتلوه
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
( 513 )
من أقوال المتنبي شعرا

وَمَا أنَا غَيرُ سَهْمٍ في هَوَاءٍ يَعُودُ وَلم يَجِدْ فِيهِ امتِساكَا
أرُوحُ وَقد خَتَمتَ على فُؤادي بحُبّكَ أنْ يحِلّ بهِ سِوَاكَا


منتهى الوفاء
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
( 515 )
من طرائف العرب في الفصاحة:

يروى أنه كان لأعرابيٌ ابنة عمٍّ له يحبها كثيرا.. فخطبها من عمّه ودفع له مائة ناقة مع راعيها !
فقال له عمه :
أنت أحقُّ بها من غيرك ولكن لا أريدُ مهْرها إلا جوادك !
فوقف عن الجواب لمكانة الخيل في قلبه ، فنظرت إليه ابنة عمّه وغمزته فتنهّد ثم أنشد يقول :


لصلصلةُ اللجام برأسِ طرْفٍ
أحبُّ إليّ من أن تنكحيني..(تتزوجيني)
وقعقعة اللجام برأس مهري
أحب إليّ مما تغمزيني
وما هانَ الجوادُ عليّ حتّى
أجود به ورُمحي في يميني
أخافُ إذا حللْنا في مضِيقٍ
وجدَّ الركض أن لا تحمليني
جيادُ الخيل إن أركبها تُنجي
وإني إن صحبتك توقعيني
دعيني واذهبي يا بنت عمّي
أفي غمز الجُفُون تراوديني
فمهما كنتُ في نِعَمٍ وعِزٍّ
متى جار الزّمانُ ستزدريني
وأخشى إن وقعتُ على فراشٍ.
وطالتْ عِلّتي أن لا ترحميني


فلما سمعت كلامه اغرورقت عيناها بالدموع وأنشأت تقول :

معاذ اللهِ أفعلُ ما تقول ولو
قُطعتْ شمالي عن يميني
متى عاشرتني وعلمت طبعي
ستعلم أنني خير القرينِ
وتحمد صحبتي وتقول كانت
لهذا البيت كالحصن الحصينِ
فظُنَّ الخير واترك سوء فكرٍ
وميّز ذاك بالعقل الرزين
فحاشا من فعال النقص مثلي
وحاشاها الخيانة للأمين


فلما سمع أبوها منهما ذلك علم أنه كفؤٌا لها وخطبها اياه مقابل النوق

أعجبتني فنقلتها لكم


https://www.facebook.com/ufi/reaction/profile/browser/?ft_ent_identifier=ZmVlZGJhY2s6MjA1NDQ4OTM1Nzk3ODQyNQ%3D%3D&av=100001557312509
 

ياسين الحساوي

عميدالشبكة "مشرف "
( 516 )
قدر الوضيع والدنيء


تفاخر بعضهم على أحد الشعراء..فقال فيه الشاعر:


دهرٌ علا قدرُ الوضيع به .. وترى الشريف يحطٌه شرفُه
كالبحر يرسب فيه لؤلؤه.. سفلا وتعلو فوقه جيفه


وقال شاعر آخر في هذا المعنى:


لاغرْو إن فاق الدنيءُ أخَ العلا .. في ذا الزمان وهل لذلك جاحدُ
فالدهر كالميزان يرفع كل ما .. هو ناقصٌ ويحطٌ ما هو زائدُ
 
أعلى