وزير الإعلام الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح

الكويت روحي

عضو بلاتيني
[FONT=Arial, Helvetica, sans-serif]الخالد: جلسة استثنائية للحكومة غداً للانتهاء من برنامجها وخطتها التنموية[/FONT]
الأربعاء 15 أكتوبر 2008 - الأنباء

أكد وزير الإعلام الشيخ صباح الخالد انه ستكون هناك جلسة استثنائية للحكومة غدا للانتهاء من برنامجها وخطتها التنموية.
وأشار خلال مشاركته في الاحتفال الذي نظمته سفارة أوزبكستان بمناسبة العيد الوطني الـ 17 لاستقلالها عن الاتحاد السوفييتي السابق ان تركيز الحكومة اليوم ينصب على تحقيق التعاون مع المجلس للانجاز في دور الانعقاد المقبل.
وعن افتتاح دور الانعقاد المقبل لمجلس الأمة 21 الجاري وما تلعبه وسائل الإعلام بخصوص استجواب سمو رئيس مجلس الوزراء وبعض الوزراء قال الشيخ الخالد: نحن متفائلون بهذا اليوم حيث سيكون برنامج الحكومة جاهزا، ونتطلع لأن يقوم النواب بإثراء هذا البرنامج بنقاشاتهم، لافتا الى ان الخطة التنموية ستطرح في وقت قريب بعد البرنامج الحكومي آملا أن يكون النقاش في هذه المسألة لما فيه مصلحة البلاد للسنوات المقبلة.
وعن التصعيد من قبل وسائل الإعلام استشهد الشيخ الخالد بكلمات صاحب السمو الأمير أثناء حل مجلس الأمة وأثناء دور الانعقاد البرلماني وخلال العشر الأواخر من رمضان حيث تحدث سموه عن وسائل الإعلام والدور الذي تلعبه في توجيه أفكار الشعب لما فيه المصلحة العامة بعيدا عن كل ما من شأنه عرقلة مسيرة البلاد وقال الخالد: نحن كمسؤولين عن الإعلام ننظر لهذه الكلمات السامية بما تحمله من مغزى ومعنى كبيرين ونتمنى أن نكون عند حسن ظن سموه في تناولنا لكل الأمور.
وعن اصرار النواب على الاستجواب قال: هناك دستور ولوائح داخلية وحقوق للنواب وواجبات عليهم ونحن ننشد تعاونا أكبر في دور الانعقاد المقبل.
 

الكويت روحي

عضو بلاتيني
[FONT=Arial, Helvetica, sans-serif]الخالد: لا خوف على صناديقنا السيادية بأميركا وأوروبا لكونها استثمارات طويلة المدى[/FONT]
الخميس 16 أكتوبر 2008 - الأنباء

قال وزير الاعلام الشيخ صباح الخالد ان الصناديق السيادية التي تديرها هيئة الاستثمار الكويتية في الولايات المتحدة الاميركية واوروبا لا خوف عليها، خاصة ان معظمها استثمارات طويلة المدى، ما يعني انها لن تتأثر بالأزمة الاقتصادية التي عصفت بأميركا وأوروبا.
وأوضح الشيخ الخالد خلال اجتماعه الشهري مع رؤساء تحرير الصحف المحلية في ديوانية وزارة الإعلام امس انه سيبدأ العمل من أجل تنسيق لقاء يجمع رؤساء تحرير الصحف المحلية الاسبوع المقبل بوزير المالية ومحافظ البنك المركزي ورئيس هيئة الاستثمار من اجل توضيح الصورة الحقيقية لوضع الاقتصاد الحقيقي للبلد في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية، قائلا: «أعلنت الحكومة ان نسبة تأثر السوق الكويتية بالأزمة المالية العالية لم يتعد الـ 5%، وسبق ان اعلن هذا الامر، وجاء ذلك بسبب الضوابط الفاعلة التي اتخذها البنك المركزي قبل الأزمة وهو ما ساهم كثيرا في الحد منها، واستعرض الشيخ الخالد بعضا من نتائج زيارة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الى واشنطن، قائلا: «نتائج الجولة أعلنت في حينها وأبرز ما جاء فيها كان بحث سبل التعاون الاقتصادي بيننا وبين الولايات المتحدة الاميركية على اعلى المستويات، بدليل ان الرئيس الاميركي جورج بوش وبعد مقابلته مع سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد قال له مودعا «أترككم الآن لألقي أهم خطاب في تاريخ أميركا الحديث»، وهذا الخطاب الذي تحدث فيه عن خطة الإنقاذ المالية للاقتصاد الاميركي».
واضاف: ان من ابرز نتائج الزيارة مناقشة وضع المعتقلين الكويتيين في غوانتانامو، وقد طالبنا بأحد امرين، اما ان تتم محاكمتهم محاكمة قانونية عادلة او ان يتم تسليمهم الى الكويت، وكان من شروط تسليمهم ان يتم اخضاعهم لبرنامج تأهيلي داخل البلاد، وهو الامر الذي أقره مجلس الوزراء في جلسته الاسبوع الجاري، كما تم بحث قضية تأشيرات الطلبة الكويتيين المبتعثين الى الولايات المتحدة الاميركية وطالب رئيس الوزراء بضرورة تخفيف القيود عن الطلبة، فكيف يطالبوننا بإيفاد مزيد من الدارسين وهم يصعبون عليهم اجراءات التأشيرات».
وحول خطة التنمية الحكومية في انخفاض اسعار النفط الكويتي الى ما دون الـ 70 دولارا، قال الشيخ الخالد: الحكومة ملتزمة بخطة التنمية وتم تدارسها بشكل يتواءم مع المتغيرات الاقتصادية، فقبل شهر كان سعر برميل النفط الكويتي فوق الـ 120 دولارا، واليوم هبط الى النصف تقريبا، ورغم هذا الحكومة ماضية نحو وضع خطتها للتنمية والعمل وفق الظروف الاقتصادية سواء المحلية او الظروف العالمية المحيطة، موضحا ان مجلس الوزراء سيكمل في اجتماعه الذي سيعقد اليوم الخميس وضع اللمسات الاخيرة على مشروع برنامج الحكومة لرفعه الى مجلس الأمة قبل بداية دور الانعقاد الثلاثاء المقبل.
واكد ان الكويت معنية بمحيطها الاقليمي قائلا: «نحن معنيون بكل ما يحيط بنا، وتحيط بنا متغيرات سياسية في المنطقة كما تحيط بنا متغيرات اقتصادية، ومن ابرز ما نتطلع اليه اليوم فيما يخص الوضع الاقليمي الاتفاقية الامنية بين العراق والولايات المتحدة الاميركية، وننتظر زيارة مساعد وزيرة الخارجية الاميركية جون نيغروبونتي الى الكويت لاطلاعنا على آخر مستجدات الاتفاقية الاميركية - العراقية، كوننا معنيون بمعرفة آخر مستجداتها كون امر كهذا يؤثر فينا».
واوضح الشيخ صباح الخالد انه سيعمل على الاجتماع برؤساء التحرير شهريا على ان يكون في الاجتماعات المقبلة وزراء اخرون ليجيبوا على استفسارات الصحافة بشكل مباشر قائلا: «نبحث وبجدية تخصيص ناطق رسمي لجميع الوزارات وهذا امر يبحث بجدية في مجلس الوزراء».
وحول القمة الاقتصادية المزمع عقدها في الكويت بداية العام المقبل قال الخالد: «بدأنا بالفعل التجهيز لها، والتهيئة لاستقبال ما يمكن اعتباره اهم حدث اقتصادي تشهده المنطقة، وسنبدأ خلال الايام القليلة المقبلة بعقد مؤتمرات تحضيرية وندوات للقمة الاقتصادية لتخرج بأفضل صورها، ولهذا الغرض سيزور امين جامعة الدول العربية عمرو موسى البلاد الاسبوع المقبل للاطلاع على عمل اللجان ومتابعتها.
وتطرق الوزير الشيخ صباح الخالد الى هموم وزارة الاعلام قائلا: «نعمل وفق المتاح والضوابط المتاحة لنا واستطعنا رغم التخمة الوظيفية ان نحصل على مركز متقدم بين جميع التلفزيونات خلال رمضان الماضي، وبالفعل تمكنا من تحقيق ارباح من الاعلان وهو امر يحسب لتلفزيون الكويت».
وكشف الشيخ صباح الخالد ان وزارة الاعلام بصدد اطلاق قناة «العربي» الثقافية 25 فبراير المقبل قائلا: «مجلة العربي الثقافية حققت مراكز متقدمة وكانت ولم تزل احدى صور الترويج الثقافي الكويتي الى العالم العربي وطوال عقود وهي تتصدر المجلات الثقافية وبأرقام توزيع كبيرة بالنسبة لمجلة ثقافية، ولذا قررنا ان نؤسس قناة تحمل اسمها على ان تنطلق تزامنا مع احتفالات العيد الوطني الكويتي في 25 فبراير المقبل، ونحن نمتلك امكانيات كبيرة في هذا الجانب وخاصة اننا نمتلك طاقات مبدعة في مجلة العربي وفي المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وارشيف تلفزيوني ضخم ما يؤهلنا لاطلاق هذه القناة التي نعول عليها كثيرا».

واوضح الشيخ صباح الخالد في ختام حديثه ان لقاءاته المستمرة مع رؤساء تحرير الصحف اليومية انما تأتي على ضوء توجيهات صاحب السمو الامير الشيخ صباح الاحمد الذي يكرر في كل خطاب له اهمية وسائل الاعلام في التعاطي مع جميع القضايا.
 

الكويت روحي

عضو بلاتيني

[FONT=Arial, Helvetica, sans-serif]الخالد: الشفافية بين الكيانات الاقتصادية ووسائل الإعلام المفتاح الحقيقي لأي تفاهم يقود إلى تحويل الكويت لمركز مالي

الاثنين 20 أكتوبر 2008 - الأنباء

قال وزير الاعلام الشيخ صباح الخالد اننا نستكشف واقع الاعلام الاقتصادي في الكويت خصوصا، وفي المنطقة العربية عموما، بالاضافة الى اننا نسعى جميعا الى استشراف مستقبل هذا النمط من الاعلام الذي اصبح عنصرا فاعلا في حياتنا الاقتصادية، وجاء ذلك خلال المؤتمر الذي اقيم في قاعة الهاشمي بفندق راديسون ساس تحت عنوان «الاعلام الاقتصادي ناقل للخبر أم صانع للحدث؟».
واضاف الشيخ صباح الخالد في كلمة القاها نيابة عنه الوكيل المساعد للشؤون التجارية فوزي التميمي ان السؤال الذي يطرحه هذا المؤتمر «الاعلام الاقتصادي ناقل للخبر أم صانع للحدث؟» انه يحتمل الاجابتين معا، قائلا انه اعلام ناقل للخبر بقدر ما هو عنصر اساسي في صناعة الحدث الاقتصادي.
وتابع ان هذا النوع من الاعلام المتخصص اكتسب مكانة متميزة لدى جمهور وسائل الاعلام بحكم طبيعة العصر الذي نعيش فيه، والذي يمكن وصفه بعصر الاقتصاد، مؤكدا انه لا يوجد مواطن يعيش في اي دولة اليوم الا ويجد نفسه محاصرا بسيل لا ينتهي من الاحداث والاحاديث ذات الطابع الاقتصادي.

وأوضح وزير الاعلام ان مواطن هذا العصر تحول الى كائن اقتصادي من الطراز الاول، محللا ان الفضل في ذلك يرجع الي ما اصطلح على تسميته بالاعلام الاقتصادي، والذي قاد راية تحويل القضايا الاقتصادية الشائكة الى موضوعات سهلة وبسيطة في متناول الجمهور.
واكد ان هذا الاعلام على المستوى الصحافي والتلفزيوني شهد تحولات جذرية خلال الفترة الاخيرة، حيث انه في مجال الصحافة كانت البداية من خلال مجموعة من الصفحات التي خصصتها بعض الصحف لمتابعة الاحداث والقضايا الاقتصادية، ثم تحولت الصفحات الى ملاحق افردت مساحات كبرى لمناقشة تلك القضايا والاحداث ونوعت في المضامين التي تطرحها في هذا الاتجاه، مشيرا الى انه بعدما اصبح الاقتصاد جزءا لا يتجزأ من حياة الناس، واشتد طلب جمهور القراء على مطالعة الجديد فيه جاءت النقلة الكبرى بصدور صحف اقتصادية متكاملة.

[/FONT]
 

زيدان

عضو مميز
وزير الاعلام لم يصرف مكافأة موظفي الاعلام المشاركين في القمة الاقتصاديه لحد الآن . مع ان جميع المشاركين في القمه من الجهات الاخرى استلموا مكافأتهم .. ليش هالتأخير من الوزاره
صرف المكافآت صارله فوق الشهر بمكتب الوزير مكانك راوح
 

Al-Mutairi

عضو ذهبي
الوزير الصااامت صباح الخالد ما عمرنا سمعنا صوته ألا بموت المغفور باذن الله الأمير الوالد الشيخ سعد العبدالله الصباح والله صدق اللي قال انه الوزير الصاامت وشكرا
 
كلمة إدارة الموقع
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها، ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة الشبكة.
أعلى