*(أتركـ أثر قبل الرحيل)*

تباشيرالأمل

عضو مخضرم
اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة" رواه أحمد والطبراني في الكبير، قال الحافظ الهيثمي في مجمع الزوائد رجال أحمد وأحد أسانيد الطبراني ثقات.
 

عبدالعزيـز

عضو فعال
أحد العلماء الأجلاء الكرام:-
من السعودية
الإمام الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله
العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله
المحدث الشيخ عبدالله الغديان رحمه الله
الإمام الشيخ صالح الفوزان حفظه الله ورعاه
سماحة المفتي الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ حرسه الله وحماه

من ألبانيا
العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله

من اليمن
المحدث الشيخ مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله

من الكويت
الإمام الشيخ حاي بن سالم الحاي حفظه الله ورعاه

من الحبشة
العلامة الشيخ محمد بن أمان الجامي رحمه الله

من موريتانيا
المحدث الشيخ محمد الأمين الشنقيطي رحمه الله
وأبنه الإمام الشيخ عبدالله الأمين الشنقيطي حرسه الله وحماه

من مصر
الإمام حسن بن عبدالوهاب البنا حرسه الله وحماه
العلامة الشيخ محمد سعيد رسلان حفظه الله ورعاه

من المغرب
المحدث الشيخ محمد تقي الدين الهلالي رحمه الله
 

جواهر*

مشرفة
طاقم الإشراف
اقتربت
" و ليالٍ عشر "
وصفها:
-عشرة أيام فقط .. ليست شهراً كرمضان
-وقتها قصير لا يحتمل التقصير
- الشياطين بها ليست مصفدة، فالاجتهاد فيها أعظم
-التشجيع عليها أقل ، ليس كل الناس يتنافسون فيها
حال الناس فيها :
-اكثر الناس عنها غافلون
-لا يقومون الليل قبلها مثلما كانوا فى رمضان
-اكثر الناس تراه تاركا للقرآن من بعد رمضان
فتأتي هذه الأيام التى اقسم الله بها فى كتابه و رفع ذكرها و ضاعف ثوابها
كيفية الاستعداد لها :
١- توبة:
من تقصير ما بعد رمضان
٢- القرآن:
اقرأ القرآن من الان و كأنك تبحث عن رسالة ربانية تغير حال قلبك ، استعداداً لها
٣- الدعاء :
أطل دعاءك، ستتعثر فى اول مرة و تقف صامتاً كثيراً لا تدري ماذا تقول، لا تيأس فالمرة التالية ستجد لسانك منطلق اكثر ، لا تترك الدعاء، استعداداً ليوم عرفة
٤- قيام الليل :
تذكر سعيد بن الجبير فى اجتهاده فى هذه العشر فكان يقول : لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر
٥-الصدقة :
كان بعض السلف يقدم مع كل صلاة صدقة مبرراً ذلك ان الله امرنا ان نقدم بين أيدينا صدقة اذا ناجينا الرسول و مناجاة الله اعظم
٦- الذكر :
يقول ابن القيم : " القلب كلما اشتدت به الغفلة اشتدت به القسوة فإذا ذكر الله ذابت هذه القسوة كما يذوب الرصاص فى النار "
اللهم بلغنا عرفة
 

جواهر*

مشرفة
طاقم الإشراف
‏سمع النبي ﷺ رجلا يقول:
الله أكبر كبيرًا
والحمد لله كثيرًا
وسبحان الله بكرة وأصيلاً
فقال ﷺ عجبت لها، فتحت لها أبواب السماء .
.
#عشر_ذوالحجه
 
كلمة إدارة الموقع
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها، ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة الشبكة.
أعلى