نشيد(يا مسلمون تأهبوا) من كلمات اللواء الملهم علي زين العابدين رحمه الله

محب الراحة

عضو بلاتيني
بسم الله الرحمن الرحيم


بفضل الله تم إنتاج نشيد لأبيات من القصيدة الرائعة"يا مسلمون تأهبوا فالكافرون تألبوا" للشاعر الفاضل اللواء م علي زين العابدين رحمه الله.

وهذه القصيدة الرائعة والتي تتكون من أكثر من 140 بيتاً, نشرها رحمه الله في عام 1417هـ/1996م في جريدة المدينة.

وأقول أنه كان ملهما رحمه الله فمن يقرأ القصيدة يعتقد انه قالها بعد أحداث 11 سبتمبر 2001م, التي تبين بعدها بشكل أكبر تحالف أعداء الدين وكيدهم للإسلام والمسلمين.

وقد توفي رحمه الله بخاتمة طيبة يوم جمعة 18/3/1428هـ








---​


صورة اللواء رحمه الله وأجزاء من قصيدته الطويلة:


يامسلمون تـأهبــــوا ----- فالكافرون تألبــــوا
في كل صقـــع من بلا ----- دِ المسلمين تسربــــوا
دســـوا لكم أفكارهم ----- فيها الفســـوق المرعبُ
يدعونكم أن تفجـــروا ----- وتقارفـــوا وتحـوبـوا
كي يفســـدوا أخلاقكم ----- وتعربدوا وتـجانبـــوا
حتى إذا جانبـتـمـــو ----- دين الحنيفة أجلبــــوا
وأخذتمـــوا بـمبـادئ ----- تخزيكمـــو و تُعَـيِّبُ
جروكموا برقابـكـــم ----- مثل النعــــاج وغسلبوا
فإذا انتهت أخلاقكـــم ----- قهروكمو وتـغلبــــوا
يا مسلمون تـيقظـــوا ----- وتنبهـــــوا وتـرقـبوا
يا مسلمون هُمُـــو العِدا ----- ةُ فشمـــــروا وتـأهبوا
هم شمروا للحـــرب تعـ ----- ـصف بالديار وتخــــرب
صبـــــوا عليكم نارهم ----- وتآمروا واستذأبــــوا
----------------------------


يــــا أمة الإسلام هـ ----- ـذا ما يقول الأجنـــبُ
الكافرون هموا همــــوا ----- إن شــرقوا أو غــربوا
الكـــــره للإسلام فيـ ----- ـهم ملـــة تـتـرسب
لم زودوا إسرائيــــل بالـ ----- ـحُمَـــــِ المشعةِ ترهب
لم سلطــــوا الهندوس ضـ ----- ـد المسلمين وأحربــــوا
لِم سوغــــوا للروس غَزوَ. .----- المسلمين و خَبخَبــــــوا
يا مسلمون تـذكـــــروا ----- أجدادَكم واستنسِبــــــوا
هم خيـــــرة الدنيا وصَحـ ----- ـبُ مـحمد فتقربــــوا


----------------------------


يا ألـــــف مليون تُـعَـد.. ----- خَسِئتُموا إن تُـغلبــــوا
كغُثاء سيلٍ أنـتـمـــــو ----- إن تُقهَـــــروا أو تَرسُبوا
يا مسلمون استعبــــــروا ----- مما يــــذاع ويـكتَــــب
تخطيطهـــــــم أن يحتَوُوا ----- خيراتِنــــا ويُغَسلِـبــوا
فقِفُوا دفاعـــــــاً عن بلا ----- دِ كُمُو ولا تتهيبــــــوا
لا تجبنـــــــوا يا مسلمو ----- نَ وغامِرُوا وتحَسبُــــــوا
وتهيـــــــأوا لـلنـازلا ----- تِ تؤزكـــــم وتصـوبُ
لا تجنحـــــــوا عن دينكم ----- فهــــــو الصراط الأرحبُ
والنصرُ في تقــــــوى الإلـ ----- ـهِ فقاربُوا وتقَربــــــــوا


-------------------------
حتى إذا جانبـتـمــــو ----- دين الحنيفة أجلبــــوا
وأخذتمـــوا بـمبـادئ ----- تخزيكمـــو و تُعَــيِّبُ
جروكموا برقابـكـــم ----- مثل النعــــاج وغسلبوا
فإذا انتهت أخلاقكـــم ----- قهروكمو وتـغلبــــوا
يا مسلمون تـيقظـــوا ----- وتنبهـــــوا وتـرقـبوا
يا مسلمون تـيقظـــوا ----- وتنبهـــــوا وتـرقـبوا
منقول
 

ولد عطا

عضو مخضرم
يسلمووووووووووووووووووووووووووووووواخوي محب والله يثبتك على طاعته ويجزي ولدينك الجنة فعلن كلمات في الصميييم تقبل مروري @العازمي
 
أعلى