براءة عنصريتنا مما يحدث الآن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ومبارك عليكم الشهر الفضيل

لقد تحدث وكتب الكثير خاصةً في الآونه الأخيرة عن العنصرية والتفرقة بين الناس حسب طوائفهم أو إنتماءاتهم، ومن هنا أود أن أتطرق الى موضوع العنصرية وتاريخها لدينا في الكويت، إن العنصرية متأصله بنا ونشأنا معها ولم تكن وليدة اللحظه أو وليدة هذه الأيام، فلقد إعتاد مجتمعنا بكل أطيافه على العنصرية،، فنجد على سبيل المثال لا الحصر هذا بدوي وهذا حضري وهذا عجمي، وتمتد عند الحضر هذا من جبله وهذا من شرق، هذا تاجر وهذا صبي، وكذلك عند القبائل هذا شمالي وهذا جنوبي، هذا أصيل وهذا هكري، وهكذا الحال عندنا جميعاً فهذا سني وهذا شيعي، وتطول المسأله لتشمل أهل السنه فيما بينهم، والشيعه كذلك، بل والله إن العنصريه طالت الأسرة في البيت الواحد فقد قال أحد الأخوه لإخيه من أبيه (ما فيك خير يا ولد المصريه أو العراقية ويعني بذلك زوجة أبيه)، كما أمتدت العنصرية لتشمل أسرتنا الحاكمة من آل الصباح الكرام فهذا من ذرية مبارك وهذا من المالك وتطورت لتصبح هذا من الأحمد وهذا من السالم... الخ.

لست هنا لحصر أو تسمية أنواع العنصرية الموجوده لدينا فهي كثيره، بل قصدت من الأمثله السابقة إثبات أن العنصرية ترعرعت معنا منذ نعومة أظافرنا ولم نرى منها ما يحدث الآن في الكويت، فقد كانت عنصريتنا محدوده بيننا وتقال منا على إستحياء ولا نستطيع البوح بها بكل مكان وزمان.

لقد قمنا في الكويت بشكل متعمد على أثر لعبه سياسية بعولمة عنصيرتنا وإدخالها للصحافه سواء كانت المرئية أو المقروءة أو من خلال الإنترنت، لتخرج بذلك عن إطارها المعهود والذي نشأنا عليه لتصبح بلاشك فتنه أعمت عيون الكثير عن رؤية الحق، لقد قمنا ببساطة بتغذية العنصرية وحمايتها من كل عاقل ذو منطق حكيم، فخرجت عن إطارها وحجمها وأصبحت فتنه يتغنى بها ويرددها كل من ليس لديه عقل حتى كبرت وأستقوت وأصبح الآن من الصعب القضاء عليها.
وكل ذلك من أجل هدف لا يعلم مداه إلا القليل، فقد أثيرت فتنة الإزدواجية وهي حق إلا أن مايراد به باطل، بحيث تم طرحها وتداولها بإزدراء لتشمل حتى من ليس له علاقه بالموضوع، بحيث أستهدفت هذه الفتنه أكبر شرائح المجتمع الكويتي دون غيره، فأصبحت فتنه قويه شقت صفوف الكثير من الشعب الكويتي.

فكيف لا تستقوي وهي تنعم برعاية حكومية فاقت رعاية حكومتنا للأحداث من اليتامى والمعاقين، ونالت إهتمام حكومي أكثر من إهتمام حكومتنا بدار العجزه والمسنين،،،وبعد ذلك فإن تساءل المرء منا مستغرباً ومستنكراً،، لماذا لاتكبح الحكومة هذه الهرطقه الإعلامية وتلجم فم كل شيطان رجيم؟؟؟ يرد علينا مخبول لا أم له بقوله إنها الحرية،، فأي حرية يعنون،، فنعلم جميعنا كعقلاء إن الحرية تنتهي بمجرد تعديها على حرية الآخرين،، بل طالت حريتهم المنقوصه لتجرح كرامات الخلق وتشكك بالنزيه وتؤمن بالخائن.!!!

فلنفرض جدلاً جدية التوجه الحكومي لسحب جناسي ووثائق جميع مزدوجي الجنسية، فسؤالي هنا فما الذي يؤخركم عن سحبها؟؟ لديكم المعلومات كما تدعون,, ولديكم قانون صريح يمنع الإزدواجية,, فما الذي يؤخركم؟؟ قوموا بإجراءاتكم وباشروا مهامكم,, فكلنا معكم وسوف نشد على أيديكم بحيث يطبق القانون على الجميع ويشمل جميع المزدوجين وليس حاملي الجنسية السعودية فقط،، أما أن تثيروا هذا الموضوع وتصمتوا صمت الأموات لتصبح بعدها فتنه تتبناها أذنابكم ... فهذا مالا نقبله،، أما إذا كنتم خائفين من تطبيق القانون لأسباب في نفوسكم... إذن فلتصمتوا وتصمتوا معكم أذنابكم،، فقد جبل الجبناء على الصمت.

تحياااااتي
 
فلنفرض جدلاً جدية التوجه الحكومي لسحب جناسي ووثائق جميع مزدوجي الجنسية، فسؤالي هنا فما الذي يؤخركم عن سحبها؟؟ لديكم المعلومات كما تدعون,, ولديكم قانون صريح يمنع الإزدواجية,, فما الذي يؤخركم؟؟ قوموا بإجراءاتكم وباشروا مهامكم,, فكلنا معكم وسوف نشد على أيديكم بحيث يطبق القانون على الجميع ويشمل جميع المزدوجين وليس حاملي الجنسية السعودية فقط،، أما أن تثيروا هذا الموضوع وتصمتوا صمت الأموات لتصبح بعدها فتنه تتبناها أذنابكم ... فهذا مالا نقبله،، أما إذا كنتم خائفين من تطبيق القانون لأسباب في نفوسكم... إذن فلتصمتوا وتصمتوا معكم أذنابكم،، فقد جبل الجبناء على الصمت.


تحياااااتي
[/QUOTE]

هذا هو صلب الموضوع اخر فقره ----------
 

ارخميدس

عضو فعال
المسألة ليست مسألة أوراق ثبوتية و لا مسألة سياسة و لا مسألة أموال ..

نحن ( البدو و الحضر ) مختلفين ثقافياً و بشكل حاد جداً .. و التصادم بيننا حتمية تاريخية ..  

التعايش و الوحدة الوطنية وووو .. كله كلام فاضي و سوف تثبت

لك الأيام ذلك ..
 

السهم القاتل

عضو ذهبي
العلم عندالله سبحانه وتعالى ثم عند الحكومه
لوكانت الحكومه تريد تعديل وتصحيح اوضاع مواطنيها
كان من زمان ليست قضية المزدوجين واللبدون قضيه صعبه
اومستحيله على الحكومه 0000
 

""" صمتي جرحني """

عضو بلاتيني
المسألة ليست مسألة أوراق ثبوتية و لا مسألة سياسة و لا مسألة أموال ..

نحن ( البدو و الحضر ) مختلفين ثقافياً و بشكل حاد جداً .. و التصادم بيننا حتمية تاريخية ..

التعايش و الوحدة الوطنية وووو .. كله كلام فاضي و سوف تثبت

لك الأيام ذلك ..
أخوي ممكن توضح قصدك بالتصادم الحتمي وشكرا:وردة:
 

ارخميدس

عضو فعال
أخوي ممكن توضح قصدك بالتصادم الحتمي وشكرا:وردة:
يعني نحن طرفين .. كل طرف له ثقافة متناقضة
مع الآخر .. من الألف للياء .. و عايشين في بلد واحد .. لابد في يوم
من الأيام نصطدم مع بعضنا و تتفجر كل التناقضات و تسقط
كذبة التعايش و الوحدة و الوطنية .. طال الزمان أو قصر ..

التعايش بيننا هو شيء مصطنع
و ما يمنعنا من التصادم هو ليس محبتنا لبعض
و إنما وجود دولة تحجز بيننا و تمنعنا من التصادم .. في يوم
ما سوف تضعف الدولة و تتراخى قبضتها و يحدث الشيء
اللي المفروض يحدث من زمان ....

و كلنا اليوم قاعدين نشوف أن الدولة صارت أضعف
و إنحازت لطرف ضد الآخر لتغطي ضعفها .. يعني الدولة
صارت شريك أساسي في مشروع التصادم المرتقب .. :D

بالنهاية لا يصح إلا الصحيح و الحقائق تفرض نفسها
على الجميع و الأشياء المصطنعة تزول سريعاً ..

الوحدة ليست وحدة أوراق الثبوتية .. الوحدة وحدة الثقافة ...
و حدة العقول و القلوب و الأهداف و الآمال المشتركة ......
و هي ليست موجودة .. و لن تكون موجودة ...
بسبب إختلاف الثقافة ..
 
المسألة ليست مسألة أوراق ثبوتية و لا مسألة سياسة و لا مسألة أموال ..

نحن ( البدو و الحضر ) مختلفين ثقافياً و بشكل حاد جداً .. و التصادم بيننا حتمية تاريخية ..

التعايش و الوحدة الوطنية وووو .. كله كلام فاضي و سوف تثبت

لك الأيام ذلك ..

سعيد لمرورك اخي الكريم ،،،،، رغم نظرتك التشاؤمية فلا تنسى إن ما يجمعنا دين واحد ووطن واحد
 
العلم عندالله سبحانه وتعالى ثم عند الحكومه


لوكانت الحكومه تريد تعديل وتصحيح اوضاع مواطنيها
كان من زمان ليست قضية المزدوجين واللبدون قضيه صعبه

اومستحيله على الحكومه 0000

اسعدني مرورك اخي الغالي ،،، وتبقى للحكومة أوراق تريد اللعب بها كوسيلة ضغط على بعض الاطراف علما بأن القضيه فعلا كما قلت ليست صعبه.
 

رفص

عضو فعال
نعم انا اؤيد ارخميدس فى اغلب ما قاله ... بل ازيد , ان بداية هذا التصادم كان قبل الغزو , ولكنه اندثر قليلا بسبب الغزو العراقى ...
والاخ كاتب المقال اثبت ان العنصرية موجودة فى كل ذرة منا , ولذلك ادرج فقرة الازدواجية , يا عيييييينى على اللى يتكلم عن العنصرية و يفسرها على كيف ابوه وجده
 
نعم انا اؤيد ارخميدس فى اغلب ما قاله ... بل ازيد , ان بداية هذا التصادم كان قبل الغزو , ولكنه اندثر قليلا بسبب الغزو العراقى ...
والاخ كاتب المقال اثبت ان العنصرية موجودة فى كل ذرة منا , ولذلك ادرج فقرة الازدواجية , يا عيييييينى على اللى يتكلم عن العنصرية و يفسرها على كيف ابوه وجده

لا أعلم علاقة أبي وجدي رحمهم الله بموضوع أنا كتبته، وإذا كنت ترى أن التصادم قد بدأ وأندثر وأنه سيعود الآن فهذا نتيجة رؤيتك المحدوده للأمور، وأخيراً أسعدني مرورك إلا شعره.
 
أعلى