خواطــــــــــــــــر وذكريات ،،،،،،،،،،،،

سيدى الكريم ماأحلى الذكريات....والذكريات تولد الذكريات....وقد عدت الى الماضى حيث كنت لاعب كرة قدم فى مرحلة الشباب بمركز شبابمدينة السرو بلدتى ثم انتقلت الى نادى اهلى فارسكور وكان بالقسم الثانى (الممتاز بالان) التابع لاتحاد الكرة المصرى......وفى أوقات الفراغ كنا بالبلدة ننقسم الى فريقين ونتنافس وديا وكنت اقود فريقى فى احد الماتشات....ضد فريق صديقى لى والمباراة تسير لصالحى وبففارق كبير من الاهداف وفجأة وجدت الفارق يقل حتى كاد فريق صاحبى ان يتعادل...واكتشفت الامر ان صديقى القادم من السعودية حينئذ قد رشى حارس مرماى فترك الاهداف تتهادى فى مرمى فريقى.....وهكذا كما تقول ان حارس المرمى كان يحسم المباريات لصالح الفريق الاخر اذا لم يؤد عمله بأمانة !!!!!!!أما الجانب الاخر الذى ولجت اليه...فهو اعماق النفس البشرية.... فأعجبتنى صراحتك...ولكن من منا لايعانى من الهموم المتراكمة داخل نفسه ولكن الانسان بإرادته القوية يتغلب على ذلك وأصدقك القول أن الذى يفرغ مكنون أعماقنا من رواسب ممارسة الحياة على الأقل بالنسبة لى هو ممارسة الرياضة عامة وكرة القدم خاصة فهى تقوم بغسيل كامل للنفس البشرية​
سيدى الكريم أعجبنى موضوعك....ولكن لى ملاحظة على صورة ترامب...فهذا الرجل اعرب قولا وفعلا عن كرهه للمسلمين وللعرب وضحك على كل اتجاهات العرب واستلم مليارات من الاطراف المتضادة وباع لهم الوهم.....وكعادتنا انضحك علينا بكيفنا...اخى الكريم تحياتى
 

0utsider

عضو بلاتيني
سيدى الكريم ماأحلى الذكريات....والذكريات تولد الذكريات....وقد عدت الى الماضى حيث كنت لاعب كرة قدم فى مرحلة الشباب بمركز شبابمدينة السرو بلدتى ثم انتقلت الى نادى اهلى فارسكور وكان بالقسم الثانى (الممتاز بالان) التابع لاتحاد الكرة المصرى......وفى أوقات الفراغ كنا بالبلدة ننقسم الى فريقين ونتنافس وديا وكنت اقود فريقى فى احد الماتشات....ضد فريق صديقى لى والمباراة تسير لصالحى وبففارق كبير من الاهداف وفجأة وجدت الفارق يقل حتى كاد فريق صاحبى ان يتعادل...واكتشفت الامر ان صديقى القادم من السعودية حينئذ قد رشى حارس مرماى فترك الاهداف تتهادى فى مرمى فريقى.....وهكذا كما تقول ان حارس المرمى كان يحسم المباريات لصالح الفريق الاخر اذا لم يؤد عمله بأمانة !!!!!!!أما الجانب الاخر الذى ولجت اليه...فهو اعماق النفس البشرية.... فأعجبتنى صراحتك...ولكن من منا لايعانى من الهموم المتراكمة داخل نفسه ولكن الانسان بإرادته القوية يتغلب على ذلك وأصدقك القول أن الذى يفرغ مكنون أعماقنا من رواسب ممارسة الحياة على الأقل بالنسبة لى هو ممارسة الرياضة عامة وكرة القدم خاصة فهى تقوم بغسيل كامل للنفس البشرية​
سيدى الكريم أعجبنى موضوعك....ولكن لى ملاحظة على صورة ترامب...فهذا الرجل اعرب قولا وفعلا عن كرهه للمسلمين وللعرب وضحك على كل اتجاهات العرب واستلم مليارات من الاطراف المتضادة وباع لهم الوهم.....وكعادتنا انضحك علينا بكيفنا...اخى الكريم تحياتى





/////////////////////////////////////////////




اهلا وسهلا فيك استاذ ناجي السنباطي ،،،،،،،،
واشكر لك مشاركتك ،، وكلماتك ،،، الانيقه ،،،،،،،،
وانه لشرف ان يزور صفحتي استاذا كبيرا بمكانتك ،،،،
 

0utsider

عضو بلاتيني





يقول الانسان ،، كلاما ،،، في مكان ما ،،،، ويعجبه طبعا كلامه ،،،،،
ويكتب انسانا اخرا ،،،، كلاما ،،، في مكان ما ،،، ويعجبه طبعا ،،، مايكتبه ،،،،،
وقد يرسم ،،،، انسانا ثالثا ،،،، لوحه فنيه هي عباره عن شوية شخابيط وخرابيط ،،،، وتعجبه ،،، طبعا شخابيطه وخرابيطه ،،،،
ولربما ،،، تقيأ احدهم ،، علي مسمعنا ،،، بلحن يسميه اغنيه ،،، ويعجبه ايضا هو الاخر ،،،، صوته وغنائه ،،،،
ثم بعد ذلك ،،،،،،،،،
يبلشونا ،،،،،،،،،،،، بلشة العالمين ،،،،،،،،
تعالوا ،،، لااااااااااااااازم ،،، لاااااااااااااااااازم ،،، تعجبون بماقلناه وكتبناه ورسمناه وغنيناه ،،،،،،،،،،،،





:(
 

0utsider

عضو بلاتيني










انــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــانيـــــــــــــــــة الذئــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاب





////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////////





وصف الانسان نفسه ،، بانه طيب ،، وخير ،، وحبيب ومحبوب ،،، ومادري انه يصف انانيته ،، البشعه الشرسه بهذه الاوصاف ،،،، فالانانيه هي ،، نفسها ،،، مايعتبره الانسان ،،، الجانب الخير ،، الطيب ،، المحبوب من الانسان ،،،،،،،،


الانســـــــــــــــــــان اناني ،، فهو يحب الخير والفائده الي درجة الجنون لنفسه ولمن يحبهم ،، فقط ،،، دون غيرهم من الناس فهو اناني تجاه نفسه ومن يحبهم لكنه ذئب شرس قاسي عنيف تجاه الاخرين ،، انه يريد الخير لنفسه ولمن يحبهم ويريد الشر والضر والدمار لغيره هو هكذا مخلوق اصلا ،، وهذه ظاهره طبيعيه مئه بالمئه ،، وليست عيبا او مدعاة عار ،،، والانسان يمارسها مجبرا لامختارا ،، والانانيه ،، هي مايعتبره البـــــــــــــشر الجانب " الخير " او " الطيب " من الانسان ،،،، فالانسان يحوي من ضمن تركيبته الانانيه ،، وايضا ،، الذئبيه ،،، وكلاهما يعبران عن نفسيهما من خلال الانسان بواسطة سلوكياته وافعاله وتصرفاته ،،،، والانانيه هي الجانب الجميل للانسان ،،، والذئبيه هي الجانب الاخر للانسان ،،،، والبشر يعتبرون الانانيه الوجه الجميل للانسان ،،، والذئبيه هي الوجه القبيح ،،،، وكل انسان هو هكذا ،، شاء ام ابي ،،،،،،،،، ولااستثناء ،،،،،،


وللذئبيه والقبح في الانسان ،، اشكال وانواع ومظاهر تظهران بها ويعبر بها الانسان عن ذئبيته وعن قبحه ،، وتختلف مظاهر الذئبيه والقبح من انسان الي اخر ،،،،،،،


انك قد تجد اما من الامهات ،، تعامل طفلها الرضيع بمنتهي الحب والحنان والرافه ،، وتمنحه العنايه اللازمه واكثر ،،، مدفوعه بدافع الانانيه التي تعتبر دافعا خيرا طيبا ،، الا ان هذه الام ،، قد تعمل في عمل تجاري خاص وتدير اعمالا معينه ،، وهي حين قيامها بعملها تكون في قمة الذئبيه والوحشيه مع الموظفين والعمال ،، ومؤكد انك ستجدها تمارس معهم شتي صنوف الاذلال والاستغلاليه والقهر وتتعمد امتهان كرامتهم وتجدها قد قطعت ارزاق الكثيرين منهم ،، وتجدها تستغل حاجتهم للعمل لممارسة ابشع واقسي صور الغطرسه والتحكم والنذاله ،، وهي ،،، من هي ،، هي الام التي تحب وتحنو علي طفلها الرضيع ،، فبعد ان تعود من عملها ،،، وبعد ان تكون قد ،، مارست في عملها شتي صنوف النجاسه والغطرسه والنذاله والاستعباد لمن هم تحت سلطتها ،،،، وبحق من شاءت الاقدار ان يكونوا بحاجه ماسه للعمل لديها ،،، ان هذه الام ،، شانها شان كل انسان ،، لديها روح الذئبيه ،، وهي تعمل وفقا لها لسحق الاخرين والسيطرة عليهم ،، وايضا ،، هي لديها معدن القبح ،،، فقط لمجرد انها انسانه هي تقوم بكل ذلك ،،،،، وهي ايضا لديها روح الانانيه التي من خلالها تعامل ابنها بلطف ورحمه ،،،،،،



انك قد تجد ابنا طيبا ،، يراعي اباه ويحـــــــــــــــــــبه ،، و" يدنج " علي راسه يبوسه ،، ويقبل يديه وقدميه ،، ويقوم تجاه والده ،،، باكثر واكثر ممايتطلبه الواجب ،،،، وتجد ان هذا الابن يستحيل وصفه بانه مقصر بحق والده ،،، انه مدفوع بوازع الانانيه للقيام بهذا العمل وهو كما هو واضح جانب خير وجميل من هذا الابن ،، وهو ما ان يقوم بهذه الاعمال الجليله بحق والده ،، يتوجه الي عمله فورا ،، وتجده يعمل في الاجهزه الامنيه التي تعتمد تعذيب الناس او المشتبه بهم ،، باشرس واقسي واعنف اساليب التعذيب ،، وتجده يمارس التعذيب الشرس القاسي العنيف ،، وهو مستمتع وراضي بهذا العمل الذئبي القبيح ،،،، بل انك قد تجده قد مات بين يديه عشرات الناس الابرياء والمعصومين الدم ،، نتيجه قيامه بتعذيبهم بمنتهي القسوه والعنف والدمويه ودون ادني رحمه او شفقه او حتي بقايا شفقه ،،،،،،،،،



ان هذا الابن " الرحوم " تجاه اباه كنتاج لانانيته الحتميه ،، انما هو ذئب قاسي شرس ،، تجاه من القي بهم حظهم العاثر تحت يده ،، التي يمارس فيها التعذيب باعنف صوره ،،،


يروي عن فرعون ،، واللذي يشهد له التاريخ بالعنف والدمويه والشراسه ،، انه كان بنفس الوقت ،،، رحوما شفيقا عطوفا الي اعلي الدرجات مع والدته ،،، وفرعون شانه شان كل البشر ،، اناني رحيم عطوف تجاه نفسه وتجاه امه ،، لكنه ذئب شرس تجاه ،،، غيره ،،،، حاله حال بقية البشر ،، في كل مكان وزمان ،،،،،،،،،،،،


وانك كثيرا ماتجد طفلا صغيرا ،، يخاف من ابويه ويحترمهما ويحنوا عليهما ،، وانك لتجد هذا الطفل ينبوعا من الحنان المتدفق تجاه ابويه ،،، وهذا السلوك الطيب من هذا الطفل انما منبعه الانانيه الخيره الطيبه تجاه النفس ومن يحب ،، لكنه مع بقية ،، الاطفال ممن هم في سنه او حوله ،، يمارس منتهي النجاسه والقذارات الاخلاقيه والسلوكيه ،، فهو عدواني شرس دموي عنيف ،، لايرحم ،، الاطفال الصغار ممن هم تحت سنه ،،،،،،،،،،


ان هذا الطفل ،،، يحتوي علي ذئب شرس ،، يعيش فيه ويتعايش معه ،،، ويعبر الطفل عن الذئب اللذي يسكنه ،، من خلال تصرفاته القبيحه الوحشيه ،،، التي يمارسها بحق اقرانه ،،، انه طفل برئ خواف من جهة والديه ،،، وبنفس الوقت هو ذئب شرس قاسي وعنيف ودموي ،، تجاه اقرانه من الاطفال ،،،،،،،،،،


الانسان كائن مركب ،، معقد ،،، ولم يكن الانسان في يوم من الايام كائنا بسيطا ،،،،



ان الذات البشريه ،، تتحدد بحسب ،،، نوع ،، ( الاخـــــــــــر ) المقابل لها ،،، انها تتشكل بحسب ،، طبيعة ،، ( الاخـــــــــــــــر ) ،، المدرك لها حسا او عقلا ،،، فوجود ،، ( الاخـــــــــــر ) ،، امام الذات اما ان يجعلها انانيه رحومه عطوفه ان كان لها مصلحه معه ،، واما ان يجعلها ،،، ذئبيه شرســــــــــــه دمويه ،،،،،،،،،،


ان كون الانسان رؤوفا عطوفا رحوما تجاه نفسه ومن يحب ،، لاتعني الناس شيئا ،، فهذه انانيه طبيعيه ،،، لاخلاص منها وهي تجسيد للانانيه البشريه الشرسه والقويه والمتاصله في اعماق كل انسان ،،،، انما المهم هو الذئب الشرس اللذي يظهر علي الانسان بالف طريقه وطريقه ،،،، واللذي يستوطن ويسكن كل انسان ،، والعبره كل العبره ،، في الوجه القبيح القميئ ،، اللذي يشكل الحقيقه المطلقه للانسان ،، والناس ينفعلون ويتفاعلون مع الذئب ،، البشري ،، ومع القبح ،،، في الانسان ،،،،،،،،



كل انسان محكوم عليه ،، بانه لايمكن له الا ان يكون ذئبا ،، والا ان يكون قبيحا ،، فالذئب والقبح ،، قويان جدا في الانسان ،، لدرجة انه يستحيل علي الذئبيه والقبح الايعبر ا عن نفسيهما ،، بطريقه او باخري ،،،،،


والعبره ،، ليست في الطيب ،، والجمال ،،،،،لانها صفات منبعها ،،،، الانانيه

انما العبره ،،، في الذئبيه والقبـــــــــــــــــــح ،،، فهي مانعرفه عن بعضنا البعض ،،،،،،،،،،







 

0utsider

عضو بلاتيني





لايملك الانسان في هذا العالم الا ان يكون كارها وبنفس الوقت والتو واللحظه مكروها ،،، ولاخيار للانسان بعكس هذا ،،،،، فلانك انسان فقط فانت كاره ومكروه ،،، بنفس الوقت ،،، ولامفر ولامناص ،، من هكذا حتميه ،،،،،،،، والحديث القادم سيكون حديثا ،،، مفعما بالكراهيه ،،،،​
 





لايملك الانسان في هذا العالم الا ان يكون كارها وبنفس الوقت والتو واللحظه مكروها ،،، ولاخيار للانسان بعكس هذا ،،،،، فلانك انسان فقط فانت كاره ومكروه ،،، بنفس الوقت ،،، ولامفر ولامناص ،، من هكذا حتميه ،،،،،،،، والحديث القادم سيكون حديثا ،،، مفعما بالكراهيه ،،،،​
يأخي الجو حار ر

وكلامك يزيده نار وشرار
 

الدّر

عضو بلاتيني





لايملك الانسان في هذا العالم الا ان يكون كارها وبنفس الوقت والتو واللحظه مكروها ،،، ولاخيار للانسان بعكس هذا ،،،،، فلانك انسان فقط فانت كاره ومكروه ،،، بنفس الوقت ،،، ولامفر ولامناص ،، من هكذا حتميه ،،،،،،،، والحديث القادم سيكون حديثا ،،، مفعما بالكراهيه ،،،،​

كلامك صحيح الف بالمئة حتى ان الكره والبراءة من المكروه عقيدة إسلامية
فعلينا كراهية الكفار وأعيادهم وعاداتهم ومخالفتهم حتى في الشكل !!

وهذي الكراهية وان كان اسمها صعب ومنبوذ إلا أنها تحقق الولاء التام والمحبة الكاملة لدينك فلايجتمع في قلب إنسان حبان لدينان !!!

وبعدين اييونك ناس يدعون بكل سذاجة إلى الحب والتفاؤل وتقبل الآخر المخالف ونبذ الكراهية وهذا مستحيييل أن يحدث !!!

فلا أستطيع أن أحب الباطل لكونه وجهة نظر للاخر ولا أستطيع تقبله بل الإسلام يحرم علي ذلك !!!!
والمبطل لن يحبني ولن يتقبلني وسيسميني إقصائية !!!


أنا معك فنحن إما كارهون أو مكروهون وهذا حال الدنيا فهي دار نكد ونصب ووصب
 

0utsider

عضو بلاتيني
يأخي الجو حار ر

وكلامك يزيده نار وشرار








///////////////////////////////////////////////////////






اهلييييييييييييييين استاذه ،،،،، طباشير ،،،
والله شنسوي ،، ياطباشير ،،،، لازم الواحد يعبر عن شعوره ،،،،،
مثل ماهو ،،، ان كان حارا ام باردا ،،،،،،،،،،
وعالم الانترنت فرصه ثمينه للتعبير عما يجول في عقولنا ونفوسنا ،،،
ولولا ،،، هذه الميزه والله يالانترنت فلاااااله اية قيمه ،،، او اهميه ،،،،،،،،،،،



ايه عاد يقولج لاتقابل حر الجو مع حرارة البشر
تصير علوووم
لا ،، وبعد يصير انفجار ،،،،،،،،،،،،،



حياج الله يالقارئه النخبويه ،،،،،،،،،،،،،،







///////////////////////////////////////////////////////////////////////







سيدة الاقطاع ،،، ورئيسة الاقيان // الـــــــــــــــــــــــدر ،، خانوم ،،،،



انت اعتبرت ان الدين احد اسباب الكراهيه ،،،، قد يكون ان تتسبب الاديان في الكراهيات ،،،،
لكن ،، الحقيقه ان الكراهيه بين الانسان والانسان ،،،، موجوده ،، موجوده ،، بالاديان او من غيرها ،،،،،،
فالكراهيه ،،، طبيعيه ميه بالميه ،،،، وهي موجوده اصلا لاحاجة لها للاسباب لتوجدها ،، خاصة بين الاقران ،،،،
فالاسباب ليست هي من ينشئ الكراهيه بين الناس بعضهم البعض ،،،، انما الاسباب تزيدها وتشعبها
ولاتنشؤها ،،، لان الكراهيه موجوده موجوده بين الناس كحاله طبيعيه لاتتعلق بالاسباب ،،،
والناس ،، منذ الازل ،، يكرهون ولايطيقون بعضهم البعض ،،، في كل زمان وكل حين ومكان ،،،،،،،،،،،،،



البعض يقول ان الكراهيه " مرض " ،،، الحقيقه ان الكراهيه ليست مرضا ،،،،،
ولو كانت الكراهيه ،، مرضا ،،، فهذا معناته كل الناس مرضي ،،،،،،،، وهذا لايعقل ،،،،،،
لانها ظاهره طبيعيه ،، وهي موجوده لانه من سابع المستحيلات الا تكون هناك كراهيه بين الانسان
واخيه الانسان ،،، وبين الاقران خصوصا ،،، الكراهيه ليست مرضا ،،، بل ان الحب والعشق هو المرض
وهو العذاب ومصدر العذاب ،،،،،،،،،


الناس ،، يكرهون بعضهم البعض ،، وان اجتمعوا ،، في مكان واحد ،،،
فكون البشر ،،، يتشاركون المكان ،، لايعني انهم لايكرهون بعضهم البعض ،،،،،،،،،،،،



الناس ينكرون الكراهيه ،، رغم انهم يتصرفون بسلوكياتهم وتصرفاتهم وردود افاعلهم
بايعاز ووحي منها ،،،،،،، فهم يمارسونها ويتحدثون عنها 24 ساعه لكنهم ينكرونها تماما ،،،،،
ومهمااااااااااااا انكر الانسان الكراهيه ،،، فانكاره لن يجديه نفعا ولن يخلصه منها
ولن يخلصه من كراهية الاخرين له وكراهيته للاخرين ،،،،،،،،،،،
فنحن كبشر محكوم علينا ان نكره بعضنا البعض ،،،،،،،،،،،



،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،



(( أنا معك فنحن إما كارهون أو مكروهون وهذا حال الدنيا فهي دار نكد ونصب ووصب ))



لا ،، غلطانه ،، انت تقولين ،،، ( نحن اما كارهون او مكروهين ) ،،
الحقيقه اننا كارهين ومكروهين ،، بنفس الوقت ،،،،
فنحن نكره كثير من الناس ،،، والناس يكرهوننا ،،،،،،،،،،
وليس احدا منا ،،، احسن من صاحبه ،،،،،،،،،،،،،،،
ان شئنا ام ابينا ،،، فالكراهيه ،،، تحكمنا وتحكم غيرنا ،،،،،،،،،،،،




(( فلا أستطيع أن أحب الباطل لكونه وجهة نظر للاخر ولا أستطيع تقبله بل الإسلام يحرم علي ذلك !!!!
والمبطل لن يحبني ولن يتقبلني وسيسميني إقصائية !!!
))


ليس مطلوبا منا ان نحب الباطل لكونه وجهة نظر للاخر
لكن لايحق لنا ان نجبر ،، الاخر ،،،، اللي اعتبرناه ،، علي باطل ،،،،
ان يكون وفقا لما نريد له نحن ان يكون ،،،، ولايحق لنا ان نطلب من الاخر ،،،،
ان يكون دائما بوضع يعجبنا ويروق لنا ،،،،،،،،،،،،




واهلا وسهلا بك ،،،،،،،،،، سعادة الكونتيسه ،،، الدر ،،، خانوم ،،،،،،
 
أعلى