لقاءات كويتية: الكاتب والمحامي محمد عبدالقادر الجاسم - 2

Edrak

مشرف منتدى القلم
سؤال اخير
أعلنت شركة الاتصالات الكويتية (فيفا) هنا اليوم أن جميع المكالمات الواردة الدولية والارضية لمشتركي فيفا ستكون مجانا اعتبارا من يوم انطلاقها غدا وبشكل دائم.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة فيفا المهندس نجيب العوضي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) أن هذه الخدمة تقدمها الشركة لعملائها في يوم انطلاق عملها بشكل رسمي يوم غد الاربعاء الموافق الثالث من شهر ديسمبر موضحا أن هذه الخدمة تعد باكورة باقات خدماتها المتعددة التي ستقدمها لعملاء فيفا في الوقت القريب وبشكل مستمر.
تجدر الاشارة الى اأن القانون رقم 2 لسنة 2007 صدر بتعديل بعض الاحكام بتأسيس شركات لخدمات الاتصالات اللاسلكية وتنص المادة الاولى مكرر على التزام الحكومة بتأسيس شركة مساهمة كويتية مقرها الكويت غرضها تقديم جميع خدمات الاتصالات المتنقلة ونظام المناداة وغيرها من الخدمات اللاسلكية بما لا يتعارض مع احكام الشريعة الاسلامية.
وتمتلك الحكومة والجهات التابعة لها 24 في المئة من اسهم الشركة فيما طرحت 50 في المئة للاكتتاب العام للمواطنين و26 في المئة طرحت للبيع في مزايدة علنية اشتركت فيها شركات المساهمة المدرجة في سوق الكويت للاوراق المالية والشركات الاجنبية المتخصصة في مجال الاتصالات واستثنى من ذلك شركات الاتصالات المتنقلة القائمة في تاريخ طرح المزاد.
وفازت بالمزايدة شركة الاتصالات السعودية بمبلغ وقدره 700ر248 مليون دينار كويتي واصبحت شريك استراتيجي في شركة الاتصالات الثالثة فيما وزعت حصص الجهات الحكومية والبالغ نسبتها 24 في المئة على الهيئة العامة للاستثمار بنسبة ستة في المئة والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية ستة في المئة والهيئة العامة لشؤون القصر وبيت الزكاة والامانة العامة للاوقاف بنسبة اربعة في المئة لكل منهم.
و قد قامت زين منذ ايام بالأعلان عن نفس الشيء ... فهل يجوز لنا مقاضاة شركة زين و مطالبتها بأرجاع الأموال التي اخذتها بسبب الأحتكار ؟ و هل ينص قانون الاحتكار على شيء من هذا القبيل ؟
و هل نستطيع ان نحصل على نسخة من قوانين الأحتكار و اليتها ؟
 

أبو العتاهيه

عضو مخضرم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,

مرحبا بالاستاذ محمد عبدالقادر الجاسم

سؤالي لماذا اتجهت لكتابة مقالاتك اكترونيا ,,وليس من خلال الصحف ,,؟؟

ولماذا لم تتقدم بطلب اصدار صحيفه أسؤة بالآخرين الذى اصدروا صحف ,, خصوصا بانك صحافى متمرس وتمتلك الكثير من الخبره فى هذا المجال ,, ؟؟؟

دمتم بخير ,,


.
 

مطر

عضو بلاتيني
حياك الله ابو عمر..الله يكون في عونك.

س1: هل صحيح ان احد اعضاء المجلس الحالي هو مَن يملك الشركه -بطريقه او بأخرى- التي دخلت اللجان وقامت بالفرز الالكتروني؟ يكفيني الرد بنعم او لا.
س2: انتقادك محصور في الاسره الحاكمه و الخرافي. اليس للنواب وباقي افراد الحكومه من وزارء ووكلاء نصيب من الانتقاد..ام انك ترى الخلل في البلد فيمن تنتقدهم دائماً؟
س3: مَن صاحب فكره التحالف مع الاستاذ احمد الديين؟ :)
س4: ماهو طموحك السياسي ويحق لك يابو عمر ان تطمح..كما ان غيرك طمح ونال..بلا دبلوماسيه..هل طموحك دخول المجلس ام ستبقى تكتب مقالات في موقعك؟

شكراً مقدماً.
 

عيلان

عضو جديد
السلام عليكم
الاخ المحامى / محمد عبدالقادر الجاسم

السؤال الاول :
انت قلت فى احدى مقالاتك على موقعك الالكترونى ان لايوجد شىء اسمه حل غير دستورى . والحل الغير دستور هو انقلاب على الشرعيه والسلطه . ارجوا التفسير ؟


السؤال الثانى :
ارجوا تفسير الماده السادسه من الدستور . وكيف تكون السياده للامه ؟


السؤال الثالث :
هل الانتخابات الاخيره شرعيه ؟ وهل يجوز للاقطاب السياسيه الاستعانه بلجان دوليه للاشراف على العمليه الانتخابيه ؟

وشكرا""""""""""""
 

الموسوي

عضو مخضرم
لقاء جميل ..

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

نجدد التحية للشبكة الوطنية الكويتية على اتاحة الفرصة ..

ونشكر المحامي محمد عبدالقادر الحاسم على تلبيته الدعوة ..

محامينا العزيز لدي خمس اسالة ارجو ان اجد الاجابة الشافية والكافية منكم ..

=============

1- هل تعتقد ان الخلل ليس بالحكومة ولا بالمجلس بل بالشعب نفسه ؟

2- برايك ما هو السبب الرئيسي في عدم نجاحك بانتخابات مجلس الامة ؟

3- ما هو التيار او الفكر او الحزب السياسي الافضل للساحة السياسية الكويتية ؟ ولماذا ؟

4- ان اتفقت معي ,, ان الشيخ ناصر المحمد محارب .. فهل تستطيع ان تحدد الجهة المعنية

وبالاسم, ولماذا ؟

5- هل تعتقد ان الدستور لا يحتاج الى تعديل ؟ ولماذا ؟ " مع العلم ان هناك مادة تجيز

مناقشته " ..

======

تقبل تحياتي وتحية اعضاء وادارة الشبكة الوطنية الكويتية ..

تحياتي للجميع

:وردة:
 

خالد جاسم الم

عضو بلاتيني
السلام عليكم ورحة الله و بركاته

و شكرا لتلبيتكم دعوة المنتدى لاستقبال الاسئلة

ولدي هذا السؤال

هل صحيح انكم من ترافعتم للدفاع عن ممثلي مسرحية (( هذا سيفوه )) ؟؟

و ما تفاصيل هذا الموضوع مثل ( مضمون الدعوى .. الشخص المدعي و المدعي عليه و الحكم ) ؟؟

أو على الاقل ... من أين نحصل على تفاصيل هذا الموضوع ؟؟

و جزاكم الله خيرا
 

مثقف جدا

عضو بلاتيني

السلام عليكم ..

احب ان اشير الى ان المحامي محمد عبدالقادر الجاسم قد طور ونما من عملية البناء الفكري السياسي لعقلية المواطن

الكويتي .. رغم ما نلمسه احيانا من هجوم قاسي غير مبرر على الاسرة (وكأن بوعمر لديه

مشكلة شخصية معينة او فشة خلق معهم ..)

فتكرار الهجوم على الاسرة امر قد يضر العقد الاجتماعي بين الشعب والاسرة خصوصا انه يجب ان

تكون لهم مكانةخاصة او رعاية ابوية في المجتمع الكويتي ..

وهنا بعض الاستفسارات للاخ بو عمر ..

1- هل مشكلتنا في الكويت هي مشكلة قرار سياسي كما يردد الكثيرون ؟؟

وان كان هذا الكلام صحيحا .. ما الحكمة من عدم اتخاذ قرارات سياسية حاسمة و حازمة

وترك الامور ..(هدد..باللهجة المحلية ) ؟؟ هل هناك فلسفة معينة لدي صاحب القرار السياسي

من هذا الامر ؟؟

2- الا ترى ان الحكومة سبب أساسي في المشكلة الطائفية في الكويت ..بمعنى ان الحكومة

تتبنى وتغطي عدد من الشخصيات الطائفية في الكويت لتكتيكات خاصة بها ..مثل

المهري و البذالي .. أليس غريبا ان يتركوا يصرحوا في وسائل الاعلام بما يريدون دون وجود

اي رادع او تدخل من الحكومة او الدولة ..في بعض الدول القريبة من الكويت لو كان ما يجري

عندهم ربع ما يجري عندنا لاغلقوا هذه الوسائل الاعلامية واتخذوا اجراءات سريعة حازمة ضد

مثيري الفتنة لان الامر يتعلق بوحدة وسلامة السلم الاجتماعي الداخلي للدولة ..لكننا في

الكويت نرى الامر ..(هدد..) وكأن هناك مباركة وتغطية من الدولة لهذه الممارسات ..

3- لديكم تجربة العمل في قناة الحرة .. والتي انشأت حسبما ذكر لنشر الديمقراطية

في المنطقة ..الا يرى الاخ بوعمر ان الامريكان متناقضون في المنطقة فهم يدعمون انظمة

لا يوجد بها رائحة الديمقراطية وفي نفس الوقت يتكلمون عن الديمقراطية ؟؟!!

وهل الامر اختلف الان بعد قدوم ادارة اوباما والتي تعتبر ادارة غير حربية هجومية كما توصف

ادارة بوش ..؟؟

وشكرا ..
 

الرقم الصعب

عضو ذهبي
اولا مشكورررررررررررررين على استضافة المحامي والناشط السياسي محمد الجاسم




سؤالي الاول ::: لماذا تم استبعادك من تحرير جريدة الوطن ولماذا لم تكتب مقالات نارية في الجريدة ابان رئاستك لة


س2 :::: اي الصحف اليومية التي تتكلم بااسم الشعب الكويتي وهل كل الصحف محسوبة على اصحاب النفوذ والتيارات السياسية والاسلامية
 

المشرف العام

مراقب
طاقم الإدارة
الأخوة والأخوات أعضاء وزوار الشبكة الوطنية الكويتية المحترمين ....

شكرا ً لكم على هذه المشاركة القيمة وسوف يغلق موضوع الاسئلة حتى نعطي الضيف الكريم فرصة للإجابة على أسئلة الأعضاء.

تحياتي للجميع
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
في البداية أود أن أتقدم بالشكر الجزيل للقائمين على الشبكة الوطنية لمنحي هذه الفرصة في التواصل مع القراء ولعرض بعض أفكاري وطرحها للمناقشة العامة. كما أود أن أشكر كل الأخوة والأخوات الذين وجهوا الأسئلة، فقد كانت أسئلة جادة ومهمة ومنوعة في معظمها. وقد حرصت على الإجابة على جميع الأسئلة باستثناء عدد قليل جدا كانت آراء مغلفة بصيغة سؤال. وإذا كنت قد غفلت عن الإجابة على بعض الأسئلة، فأرجو المعذرة عن السهو.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
شكرا المشرف العام, ونرحب بضيفنا جميعا الاستاذ محمد عبدالقادر الجاسم, واسئلتي هي:

1 - دعيت في مقال لك بعنوان "حكومة الفريج" الى حل المجلسين, "..وبان حل الحكومة تجديد لخيارات النظام, وحل البرلمان تجديد لخيارات الشعب, وقد تدخل الدولة مرحلة جديدة.." وهو امر مستغرب كون (الحل) لم يعد حلا لأزماتنا المتتالية, كون العقلية الي تدار بها الكويت هي اكبر ما يعيق تجربتنا الديمقراطية.وبهذه دعوة ذكية لحل مجلس الامة لتتمكن من ترشيح نفسك من دون خسارة شعبية لك من خلال تمرير الحل بطريقة " لاضرر ولا ضرار".
ارجو توضيح وشرح هذه الدعوة حتى لاتتهم بمحاولة تجيير موقعك لطموحك الشخصي.

2 - مارأيك باستجواب النواب الثلاثة , وهل المحاور التي تضمنتها صحيفة الاستجواب يستحق بموجبها أن يقف سمو الرئيس على المنصة؟


3 - ما رأيك في التيارات التي تتبنى الطرح الليبرالي أو التقدمي في الكويت؟

واخيرا.. تقبل تحياتي
الفكرة التي طرحتها لا علاقة لها بترشيحي إطلاقا، فالدعوة إلى حل المجلس جاءت في سياق تقليل خسائر النظام حيث ورد في المقال "وحين أتمعن في "الخسائر" الناجمة عن الأزمة الحالية، فإنني أرى أن النظام هو الخاسر الأكبر.. فبعد ارتفاع سقف التوقعات في شأن الحل "غير الدستوري" ثم انخفاضها إلى الحل الدستوري، وعلى ضوء المواقف المتشددة التي نقلت عن القيادة السياسية في شأن قرارات الحكم، فإنني أرى أن انتهاء الأزمة بقبول استقالة الحكومة مع بقاء مجلس الأمة الحالي سوف يتسبب في إضعاف مكانة وهيبة النظام، لذلك أرى أنه من الأنسب، سواء سيتم تعيين شخص آخر لرئاسة مجلس الوزراء أم سيعاد تكليف الشيخ ناصر المحمد، أن يقترن هذا الأمر بحل مجلس الأمة وإجراء انتخابات مبكرة..".

أما عن استجواب رئيس الوزراء، فأنا أعتقد أن الاستجواب كان مستحقا بغض النظر عن الأسباب التفصيلية، أما بالنسبة للأسباب الواردة في الاستجواب، ففي ظني أنها ضعيفة وكان من الممكن تدعيمها لكن يبدو أنها أعدت على عجل.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
شكرا المشرف العام, ونرحب بضيفنا جميعا الاستاذ محمد عبدالقادر الجاسم, واسئلتي هي:

1 - دعيت في مقال لك بعنوان "حكومة الفريج" الى حل المجلسين, "..وبان حل الحكومة تجديد لخيارات النظام, وحل البرلمان تجديد لخيارات الشعب, وقد تدخل الدولة مرحلة جديدة.." وهو امر مستغرب كون (الحل) لم يعد حلا لأزماتنا المتتالية, كون العقلية الي تدار بها الكويت هي اكبر ما يعيق تجربتنا الديمقراطية.وبهذه دعوة ذكية لحل مجلس الامة لتتمكن من ترشيح نفسك من دون خسارة شعبية لك من خلال تمرير الحل بطريقة " لاضرر ولا ضرار".
ارجو توضيح وشرح هذه الدعوة حتى لاتتهم بمحاولة تجيير موقعك لطموحك الشخصي.

2 - مارأيك باستجواب النواب الثلاثة , وهل المحاور التي تضمنتها صحيفة الاستجواب يستحق بموجبها أن يقف سمو الرئيس على المنصة؟


3 - ما رأيك في التيارات التي تتبنى الطرح الليبرالي أو التقدمي في الكويت؟

واخيرا.. تقبل تحياتي
الفكرة التي طرحتها لا علاقة لها بترشيحي إطلاقا، فالدعوة إلى حل المجلس جاءت في سياق تقليل خسائر النظام حيث ورد في المقال "وحين أتمعن في "الخسائر" الناجمة عن الأزمة الحالية، فإنني أرى أن النظام هو الخاسر الأكبر.. فبعد ارتفاع سقف التوقعات في شأن الحل "غير الدستوري" ثم انخفاضها إلى الحل الدستوري، وعلى ضوء المواقف المتشددة التي نقلت عن القيادة السياسية في شأن قرارات الحكم، فإنني أرى أن انتهاء الأزمة بقبول استقالة الحكومة مع بقاء مجلس الأمة الحالي سوف يتسبب في إضعاف مكانة وهيبة النظام، لذلك أرى أنه من الأنسب، سواء سيتم تعيين شخص آخر لرئاسة مجلس الوزراء أم سيعاد تكليف الشيخ ناصر المحمد، أن يقترن هذا الأمر بحل مجلس الأمة وإجراء انتخابات مبكرة..".

أما عن استجواب رئيس الوزراء، فأنا أعتقد أن الاستجواب كان مستحقا بغض النظر عن الأسباب التفصيلية، أما بالنسبة للأسباب الواردة في الاستجواب، ففي ظني أنها ضعيفة وكان من الممكن تدعيمها لكن يبدو أنها أعدت على عجل.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
نرحب بالضيف الاستاذ محمد عبدالقادر الجاسم
ونشكر الادارة على استضافته

سؤالي هو :

ما هو رأيه بدعوة النائب حسين القلاف بحل المجلس وتعليق الدستور ؟

وهل يحق لأحدهم رفع دعوى على النائب لتعديه على الدستور ؟

شكراً
أولا من حق القلاف أو غيره أن يعبر عن رأيه، ومن حق الجمهور أن يقيم هذا الرأي، لكن الدعوة إلى تعليق الدستور دعوة شاذة بغض النظر عمن يطلقها، فهي دعوة للفوضى ولسيادة الحكم الفردي. وأن تصدر مثل هذه الدعوة من نائب في البرلمان فهي مثيرة للاستغراب، وقد يكون الهدف منها خطف الأضواء الإعلامية.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
نرحب بالاستاذ/ محمد عبدالقادر الجاسم
وأود ان اطرح عليه هذا السؤال :

صدر عن الديوان الاميرى ان الشيخ ناصرالمحمد هوالحاكم السابع عشر للكويت.
ماهو تفسيرك لاعادة تكليف الشيخ ناصر رغم فشله بثلاث حكومات متلاحقة ومن المتوقع عدم نجاحه بادارة الحكومة القادمة فى ظل خلافه مع كثيرا من توجهات الكتل البرلمانية وماهو السر لقبول الشيخ ناصر لهذا التكليف وتعريض مستقبلة السياسي للخطر ان كان ماصدر عن الديوان الاميرى صحيح ؟

وسلامتك :وردة:
شخصيا أشك في دقة ما نشر حول هذه المسألة وقد نفى جاسم الخرافي هذا الموضوع، أما عن ما تمت نسبته إلى الديوان فلم أطلع عليه. وعن سبب إعادة تكليف الشيخ ناصر ففي ظني أن هناك أسبابا أخرى لا علاقة لها بقدراته، ويصعب علي شرحها. أما عن قبول الشيخ ناصر بالتكليف وما ينطوي عليه من مخاطر تعريض مستقبله السياسي للخطر، فأنا أظن أن بقاء الشيخ ناصر في دائرة الحكم هو ضمانة استمراره، فهو من دون رئاسة الوزراء لن يكون له مستقبل.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي



السلام عليكم ورحمة الله


المحامي محمد الجاسم


ذكرت في مقال لك أن قطر عرضت إرسال قوات للكويت ... الخ

وفي الحقيقة الكل يستغرب هذا الأمر لأسباب عدة ،،

وأهم هذ الأسباب أنه ليس هناك ما يستدعي مثل هذا العرض ،،

هل من الممكن أن توضح لنا كيف وتم هذا العرض ؟؟


شكـــــرا


تم تقديم العرض القطري في نيويورك، وجاء في سياق حديث عن الوضع في الكويت وتطوراته، وقد بادر رئيس الوزراء القطري بتقديم العرض إلا أن رد فعل الجانب الكويتي كان الرفض المطلق. وحين طلب من القيادات الأمنية أن تضع خطة أمنية في حال الإقدام على الحل غير الدستوري، ورد في تلك الخطة إشارة إلى الكتيبة البنغالية الموجودة في الكويت وإمكانية استخدامها لمواجهة أي مظاهرات، كما وردت الإشارة إلى العرض القطري.

ومن المهم هنا أن أبين أنني استمعت إلى الرواية القطرية للموضوع والرواية الكويتية أيضا من مصادر موثوقة، ومن الطبيعي أن ينفي وزير الداخلية العرض القطري لكنه، أي الوزير، استدرج للنفي خدمة لرئيس وزراء قطر الذي قدم العرض دون أخذ موافقة مسبقة من أمير قطر وهو احتاج إلى حماية نفسه من خلال نفي كويتي للعرض. ويبدو أن وزير الداخلية لم ينتبه إلى هذا الاستدراج وهو كعادته "يموت" على التصريحات الصحفية فأطلق تصريحه الذي استخدم لأغراض ثانية.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
شكراً للإدارة المنتدي علي الأستضافه الجميلة لمحمد عبدالقادر الجاسم وفتح المجال مره

أخرى أمام الأعضاء


س1_ في موضوع "بنغال وقطارة" نوهت أن هناك مبادرة قطرية بأرسال قوات خاصة لمكافحة

الشغب عند أندلاع مواجهات بين شعوب والحكومة لا سمح الله عند حل المجلس غير دستوري

لكن أتى تصريح وزير الداخلية ونفي هذا الخبر الذي نشرتموه حضرتكم..!؟


س2_في عام 1976و 1986 تم حل المجلس حل غير دستوري هل يجوز لي أن أصف تلك

الأحداث بلأنقلاب الأمير علي نظام الحكم والدستور وماهو موقع ذلك الوصف من القانون..!؟


س3_ذكر العم أحمد السعدون ومحمد عبدالقادر الجاسم في فترة الأنتخابات البرلمانية الأخيره

أن هناك خطة من أصحاب النفوذ والمصالح بأسقاط مرشحين وأستندت أن هناك شركة الخاصه

معنية بتلاعب بأرقام المرشحين هل تبين من وراء تلك الشركة " أسماء"..!؟

وهل تم رفع دعوى قضائية علي تلك الشركة..!؟




.
بالنسبة للرد على موضوع قطر أنظر الرد على أسئلة ناصر الفهد.

نظام الحكم في الكويت ديمقراطي السيادة في للأمة مصدر السلطات ... أي تغيير في نظام الحكم القائم على الفصل بين السلطات هو انقلاب على نظام الحكم الدستوري بصرف النظر عن القائم به. فرئيس الدولة في الكويت لا يملك صلاحيات خاصة تمكنه من تعليق الدستور.

اسم الشركة التي تولت تدوين نتائج الانتخابات هو الشركة العربية لخدمات الكمبيوتر ويملكها السيد أنور النوري وشخص أخر من عائلة الزمانان على ما أذكر . ولم يتم رفع دعوى ضد تلك الشركة إنما تم توجيه أسئلة برلمانية عدة حولها وحول عملها.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
شكر للادارة المنتدى وارحب بالضيف الكريم الاستاذ : محمد عبدالقادر الجاسم


1: هناك شبه اجماع على ان اقطاب من الاسره سبب رئيسي في سقوط حكومات الشيخ ناصر واحده تلو الاخرى هل تعتقد ان مشاركتهم بالحكومه كفيل للاستمرارها ؟


2: ما رائيك بمواقف القوى السياسيه تجاه الدعوات الى الانقلاب على الدستور ومواقفها تجاه انسحاب الحكومه من الجلسه وبيان الاستقاله وما احتواه
خلافات الأسرة الحاكمة ليست خلافات حول الأسلوب أو المنهج بل هي خلافات شخصية وتنافس، وبالتالي فإن جمع المختلفين أو المتنافسين مع بعض سيؤدي إلى صراع أشد داخل مجلس الوزراء، لذلك أنا لا أؤيد مشاركتهم في الحكومة.

كان موقف الحركة الدستورية هو الأقوى والأسرع والبقية كانت مواقفهم تحصيل حاصل.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
سؤال طويل شويه.......
هل هناك خطر على الديمقراطية فى الكويت من التيار الديني ؟؟وهل هناك خطر ايضا على نظام الحكم من التيار الديني فى المستقبل القريب او البعيد؟؟؟
وهل من مصلحة نظام الحكم الاستمرار فى التحالف مع التيار الديني ؟؟؟فى الوقت الحالي؟؟
تحياتي لك بو عمر
يجب دائما إبقاء التيار الديني تحت السيطرة وإشغاله بالعملية السياسية الجارية ومحاولة إدماج أجندته مع الأجندة العامة للدولة لتلافي انفصالها وبالتالي تشكل حالة خصومة بين التيار الديني والدولة كما كان الوضع سابقا. وعموما من خلال تتبع مسيرة التيار الديني يبدو واضحا أنهم تخلوا عن كل الشعارات السابقة وانغمسوا بشدة في اللعبة السياسية وباتوا أضعف من تشكيل خطر على المجتمع. أما عن التحالف معهم فالمفروض أن النظام أو الأسرة لا تتحالف مع أي طرف فالحكم يجب أن يبقى على الحياد لكن تحالف الحكومة أمر جائز لأسباب تكتيكية طالما أن هذا التحالف يبقى في إطار أهداف الدولة وفي حدود القيم والمبادئ الدستورية.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
مرحباً بو عمر، أعرفك بنفسي وبأني أكاد أعارض بالتمام معظم كتاباتك، إلا وأنك حزت موقعا بجهدك وتستحق الإحترام عليه، وأرجو الإفادة حول التالي:

1. بحسب ما نرى ونربط من خلاله مقالاتك وكتابات الغير، يبدو أن مايسمي بالقطب أو الأقطاب المضادة للشيخ ناصر تستخدم مجلس الأمة والأدوات الدستورية لإسقاطه، فما مصير مجلس الأمة والدستور بعد أن تتحقق أهدافهم؟

2. من خلال ما يفهم من حديثكم وغيركم، يبدو أن هناك تعددية في الأقطاب وأهدافها، فهل تتفق هذه الأقطاب على النتائج؟ أو الأهداف؟

3. ما معنى العداء المستشري في مجلس الأمة ، هل هو صراع بالوكالة على النتائج أو الأهداف؟ أو هل يمثل هدف بحد ذاته لتسويغ حله من بعد تحقيق الأهداف؟

4. كيف سيعمل من ستتحقق أهدافه بالمستقبل إذ يبدو أن الصراع الدائر سيخلق ترسبات عميقة؟ وبالتالي هل يمكن إفتراض أن تعليق الدستور كافي لخلق بيئة العمل المناسبة؟
هناك صراع على النفوذ في البلاد وفي إطار هذا الصراع هناك تحالفات مؤقتة كالتحالف القائم حاليا ضد الشيخ ناصر المحمد. وفي حال نجح هذا التحالف في إبعاد الشيخ ناصر فسوف ندخل المرحلة النهائية من الصراع وهي مرحلة شديدة الخطورة خاصة إذا ظهرت في العهد القادم. أما مجلس الأمة والدستور فسوف تتعاظم أهمية الاحتكام إليهما وسوف تأتي فترة من الهدوء والاستقرار بعيد تولي الشيخ نواف الأحمد الحكم إذا أحسن اختيار رجال مرحلته.

نعم هناك اتفاقات مرحلية لكنها ليست استراتيجية، فالأقطاب ذات مصالح متعددة ومتغيرة.

الحديث عن أمراض وعلل مجلس الأمة متشعب فحالة المجلس الراهنة تتداخل عوامل عدة في تشكيلها من أهمها في تصوري عدم التجديد في قواعد اللعبة السياسية.

كما قلت فأنا أتوقع أن تسود مرحلة الهدوء والاحتكام إلى الدستور في العهد القادم شريطة اختيار رجال دولة لمعاونته. وسوف تتجاوز البلد كل ترسبات العهد الحالي.
 

محمد عبدالقادر الجاسم

كاتب و سياسي كويتي
شكرا ً لإدارة المنتدى على استضافتها للأستاذ الكاتب والمحامي محمد عبد القادر الجاسم , والشكر موصول للأستاذ الجاسم على تلبيته دعوة إدارة المنتدى ..

  • باعتبارك رجل قانون , هل ترى أن منح "البدون" الحقوق المدنية والقانونية مع السماح للقضاء النظر في نزاعات الجنسية , هل ترى أن ما سبق كفيل بحل هذه القضية ؟ وإذا كنت َ تراه غير كاف ٍ لحل القضية , فما هو الحل برأيك ؟!
  • مؤخرا ً برز نشاط أبناء فئة البدون , في الظهور في الصحف والقنوات التلفزيونية والمواقع الإلكترونية وتنظيم الندوات والتواصل مع السياسيين والأكاديميين والقانونيين والاعلاميين والمواطنين العاديين والمنظمات الدولية وتشكيل تجمعات مثل "تجمع الكويتيين البدون" ووصلوا إلى مرحلة النزول إلى الشارع ... هل أنت على اطلاع على أنشطتهم التي تسلط وسائل الاعلام الضوء عليها ؟ وهل تؤيد نشاطهم - السلمي - هذا الذي لم يخرج إلا بعد التخاذل النيابي و "الطناش" الحكومي ؟!
  • أين أنت عن هذه القضية في كتاباتك ؟


حنظلة
يجب منح البدون كل الحقوق الأساسية الإنسانية ثم يوضع نظام فعال ونزيه لبحث استحقاق الجنسية. أما منح القضاء حق النظر في منازعات الجنسية فأنا أميل دائما إلى عدم تقييد القضاء بيد أن القضاء قد لا يكون مؤهل حاليا من نواح عدة لنظر قضايا الجنسية.

في الحقيقة أنا غير مطلع على نشاط البدون وأظن أنه آن الأوان كي يظهر البدون بأنفسهم معاناتهم. لقد كان البدون في السنوات السابقة يستفيدون من نشاط أشخاص يتعاطفون معهم أي أنهم يديرون مشكلتهم بالوكالة لا بالأصالة.

أنا ضد فكرة الكاتب الشمولي أي الذي يكتب في الرياضة والسياسة والاقتصاد ووو البدون قضية متشعبة تحتاج معلومات، كما أنني لا أكتب في الكثير من القضايا.
 
أعلى